https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

توفي إمبراطور القمار الأمريكي شيلدون أديلسون، الذي كان أحد أثرياء العالم ومؤيدا قويا للرئيس دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، عن عمر ناهز 87 سنة. وبموت اديلسون ، تكشفت اكثر  الصفحات قتامة في تاريخ اسرائيل . فقد ظهرت وقائع تفيد ان ملك القمار اليهودي هذا ،  كان المتبرع رقم واحد لمشروعات الاستيطان ولدعم المنظمات االيهودية المتطرفة . كا انه لم يبخل باغداق التبرعات على حملات ترامب الانتخابية بشرط واحد وهو ان يسلند ترامب نتنياهو ويدعم مشروعات الاستيطان ..

وقالت شركته لاس فيغاس ساندز، أكبر شركة للنوادي الليلية والقمار في العالم، اليوم الثلاثاء، إن أديلسون توفي الليلة الماضية متأثرا بمضاعفات إصابته بمرض السرطان.

وقد أسس أديلسون، الذي نشأ في أسرة يهودية فقيرة مهاجرة في بوسطن، فنادق ونوادي ليلية في لاس فيغاس ومكاو وسنغافورة. وحولته ثروته إلى شخصية ذات ثقل كبير في السياسة الأمريكية، إذ حارب الديمقراطيين ومول الجمهوريين بمن فيهم رجل الأعمال الذي أصبح رئيسا فيما بعد دونالد ترامب. كما كان من الداعمين البارزين لإسرائيل.

وبعد أن بلغ صافي ثروته 33.9 مليار دولار في مارس/ آذار 2019، احتل المرتبة 24 على قائمة أثرياء العالم على مؤشر بلومبيرغ لأصحاب المليارات.

برز اهتمام اديلسون بإسرائيل لدى زواجه من الاسرائيلية مريام اوكشورن

عندما أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن اعتراف بلاده بمدينة القدس “عاصمة” لدولة إسرائيل بالضد من قرارات الأمم المتحدة التي ترى القدس الشرقية جزءا من الآراضي الفلسطينية المحتلة، لم يكن من المتوقع أن تتم ترجمة هذا الاعتراف على أرض الواقع خلال مدة قصيرة.

وعندما برزت مشكلة بناء مبنى جديد للسفارة في القدس، أعلن رجل الاعمال اليهودي وإمبراطور كازينوهات القمار في الولايات المتحدة شيلدون أديلسون عن استعداده لتحمل كلفة بناء المبنى الجديد الذي يقدر بنحو نصف مليار دولار. فمن هو اديلسون؟ كما مول رجل الاعمال اليهودي مشروعات استيطانية في الضفة الغربية ، وقدم دعما ماليا لحملات نتن ياهو ، وفي الوقت نفسه ، ايد جميع القارات التي اتخذها ترامب ضد الفلسطينيين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube