https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

كتب محمد خير الوادي :

حدث مهم تم خلال الايام القليلة الماضية في امريكا اللاتينية ، قد تكون له تداعيات عالمية كبيرة .

فبعد انكفاء  عالمي طويل منذ سقوط الاتحاد السوفياتي ، استلم الشيوعيون الحكم في دولة  البيرو  ،حيث  فاز الماركسي اللينيني  بيدرو كاستيلو برئاسة البلاد  .

وتكتسب هذه الواقعة اهميتها من الوقائع التالية :

اولا ، ان هذا الحدث جرى في  احدى دول امريكا اللاتينية التي تعتبرها امريكا حديقتها  الخلفية . وللتذكير فقط ، فان  الولايات المتحدة  هي التي اسهمت بقوة في  انهيار المعسكر الاشتراكي في تسعينات القرن الماضي ، وحاربت الفكر الشيوعي في بقاع الارض كلها .

وثانيا ، ان بيدرو وهو من اصل فلاحي  ، لم يدخل القصر الرئاسي في بلاده عبر   ثورة فلاحية  عمالية (كما كان ينصح لينين )، ولم يستلم السلطة نتيجة لحرب شعبية مسلحة  طاحنة تدمر النظام القديم ( حسب ماو الذي كان يردد ان السلطة تأتي من فوهة البندقية )، بل اصبح رئيسا  نتيجة  لانتخابات حرة ديمقراطية وسلمية  حامية الوطيس ، جرت مؤخرا في البلاد  .

وثالثا: لان الرئيس الجديد هناك لم يخف انتماءه الشيوعي خلال حملاته الانتخابية، بل جهر بذلك وجعله عنوانا لبرامجه وخططه السياسية .  

صحيح ان هذا التطور  جرى  في دولة بعيدة وصغيرة الحجم نسبيا، لكنه قد  ينبؤ  بتطورات كثيرة ، يمكن ان تحدث في امريكا اللاتينية ودول اخرى .

 فهذا الحدث يؤكد  ان الفكر الاشتراكي  لم  يندثرنهائيا  – كما بشرنا  الفيلسوف الامريكي فوكوياما ،الذي اعتبر انتصار الرأسمالية نهاية للتاريخ ،وان  الحركات الاشتراكية لم تمت بعد زوال المعسكر الاشتراكي .

لقد تلقت القوى الاشتراكية والشيوعية طعنة في الصمصم اثر  انهيار الاتحاد السوفياتي ، لكنها لم تكن ضربة مميتة ، ولا سيما ازاء الفكر الاشتراكي،الذي بقيت  جذوته حية تحت الرماد ، تنتظر الفرصة لتتوهج من جديد .

 قد لا يعيد التاريخ نفسه ويكرر مساره  ، ولكن  تفاقم ازمات الغرب وتصاعد مشكلاته  السياسية والاخلاقية  يؤكد حقيقة راسخة ، هي  ان الرأسمالية ليست قدرا محتوما على الشعوب، وانها ليست نهاية التاريخ الانساني ،وانها باتت تخسر، ولم يعد ينظر اليها كزعيمة  وانموذج للتطور العالمي .

30/7/2021

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube