https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

سجلت الهند رقماً قياسياً عالمياً جديداً في عدد الإصابات اليومية بـ«كوفيد 19»، وحثّ رئيس الوزراء ناريندرا مودي المواطنين، اليوم (الأحد)، على التطعيم وتوخي الحذر، قائلاً إن «عاصفة» الإصابات تهز البلاد.

وبلغ عدد الإصابات في الـ24 ساعة الأخيرة 350 ألفاً، مواصلاً تحطيم الأرقام القياسية لليوم الرابع على التوالي. وبدأت المستشفيات في دلهي ومختلف أنحاء البلاد رفض استقبال المرضى، بعد أن نفد ما لديها من الأكسجين الطبي والأسرّة، حسب ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

وقال مودي، في كلمة بثّتها الإذاعة: «كنا واثقين، وكانت معنوياتنا مرتفعة بعد أن واجهنا بنجاح الموجة الأولى، لكن هذه العاصفة هزت البلاد».

وواجهت حكومة مودي انتقادات، لأنها تراخت وسمحت بتجمعات دينية وسياسية عندما انخفض عدد الإصابات اليومي دون 10 آلاف حالة، ولم تخطط لتعزيز نظام الرعاية الصحية.

وأصدرت المستشفيات والأطباء إخطارات عاجلة، تفيد بأنهم غير قادرين على التعامل مع الزيادة في أعداد المرضى.

وأمام أحد المعابد السيخية في مدينة غازي آباد على مشارف دلهي، بدأ الشارع أشبه بجناح الطوارئ في مستشفى، لكنه مكتظ بالسيارات التي تحمل مرضى «كوفيد 19» الذين يكافحون لالتقاط الأنفاس من أسطوانات أكسجين محمولة باليد.

وقال مصورون من وكالة «رويترز» إن الناس يرصون محفات وأسطوانات أكسجين خارج المستشفيات، في الوقت الذي يتوسلون فيه للسلطات أن تقبل دخول المرضى.

ومدّد رئيس وزراء دلهي أرفيند كيجريوال عزلاً عاماً في العاصمة كان مقرراً أن ينتهي غداً (الاثنين) لمدة أسبوع، في محاولة لكبح الفيروس الذي يقتل شخصاً كل 4 دقائق.

وأوضحت بيانات وزارة الصحة أن العدد الإجمالي لحالات العدوى ارتفع إلى 17 مليون حالة، والوفيات إلى 192 ألفاً و311 حالة، بعد وفاة 2767 مريضاً خلال الليل.

وخلال الشهر الأخير وحده، ارتفعت الإصابات اليومية 8 أمثالها، وزادت الوفيات 10 أمثالها. ويقول خبراء الصحة إن عدد المتوفين أعلى بكثير على الأرجح.

ويقول علماء الأوبئة والفيروسات إن وجود مزيد من سلالات فيروس كورونا، إلى جانب السلالة المكتشفة في الهند، غذّا هذه الزيادة الهائلة في عدد الإصابات.

واكتشف أطباء في المعهد الهندي للعلوم الطبية في نيودلهي أن المريض الواحد يصيب الآن ما يصل إلى 9 من كل 10 مخالطين له، مقارنة بما كان يصل إلى 4 في العام الماضي.

وقالت صحيفة «إنديان إكسبرس» نقلاً عن تقييم حكومي داخلي إنه من المتوقع أن تبلغ الموجة ذروتها في منتصف مايو (أيار) بوصول الإصابات اليومية إلى نصف مليون حالة. وقالت الصحيفة إن المسؤول الذي يقود فريق العمل المعني بمكافحة «كوفيد 19»، قدّم عرضاً تضمن تلك المعلومات خلال اجتماع مع مودي ورؤساء وزراء الولايات، وقال إن البنية التحتية الصحية في الولايات المكتظة بالسكان ليست ملائمة للتعامل مع هذه الموجة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube