https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

 سياسي باكستاني ذو سجل حافل بالاضطرابات  . دخل مجال السياسة بعد ان تقاعد كلاعب مشهور في الكريكيت . واسس حزب انصاف ، وتمكن من الوصول الى رئاسة الوزارة الباكستانية . في أبريل/نيسان 2022حجب البرلمان الثقة عن حكومته ، ولاحقا حكم عليه السبت بالسجن 3 سنوات لإدانته بتهم فساد يقول إن دوافعها سياسية. وأوقف خان فور صدور الحكم في منزله في مدينة لاهور ونقل إلى السجن . وهو يمكث الان في زنزانة صغيرة وقذرة – كما اعلن محاميه .

يُعرف خان بمناهضته للفساد الإداري والسياسي ومعارضته القوية للغارات الأميركية على المناطق القبلية، ودعوته إلى التفاوض مع مسلحي حركة طالبان باكستان. كما يلقى دعما من الشباب لانفتاحه على الثقافة الغربية، لكن فئات شعبية أخرى ترى أن أسلوبه لا يتناسب مع طبيعة الشعب الباكستاني المحافظ.

ولد عمران إكرام الله خان في نوفمبر/تشرين الثاني 1952 لأسرة متوسطة الحال في مدينة لاهور عاصمة محافظة البنجاب، ثاني أكبر ولاية باكستانية.

 

وينحدر أصله من جهة والده المهندس المدني لقبيلة “نيازي شيرمان خان” البشتونية في مدينة ميانوالي. كما يضم نسبه من أمه نماذج ناجحة للاعبي الكريكيت، منهم جاويد بوركي، وماجد خان.

 

نشأ خان مع 4 شقيقات، ووصف بأنه كان هادئا خجولا في شبابه.

 

وعرف بكونه لاعبا وقائدا لفريق الكريكيت الباكستاني، إذ مارس هذه الرياضة منذ شبابه، وقاد فريقه للفوز في عدة مباريات محلية ودولية، قبل أن يعتزل عام 1992.

 

تزوج من الناشطة الصحفية البريطانية جاميما غولدسميث، وهي يهودية الأصل لكنها أسلمت قبل زواجهما عام 1995، وأنجب منها ابنين قبل أن ينفصلا عام 2004 بسبب صعوبة تأقلمها مع الحياة السياسية لعمران، والاتهامات التي تعرض لها بسبب خلفيتها اليهودية.

 

ثم تزوج عام 2005 من مذيعة “بي بي سي البريطانية باكستانية الأصل ريهام خان لعدة أشهر قبل أن يطلقها.

 

ثم تزوج من بشرى بيبي عام 2018 وسط اتهامات بممارسة ضغوط على زوجها السابق، وإجباره على تطليقها، واتهامات لعمران خان بارتباطه بها قبل انتهاء العدة الشرعية.

 

درس في كلية أيتشسون بلاهور، وانتقل إلى ورسيستر في بريطانيا والتحق بمدرسة القواعد الملكية لمتابعة دراسته العليا.

 

ظهر تفوقه في لعبة الكريكيت وهو طالب بالمدرسة البريطانية، فانضم إلى فريق الكريكيت الباكستاني عام 1971، وقاد فريقه للفوز بأول كأس عالمية للكريكيت عام 1992.

 

وعام 1972 التحق بكلية “كيبل” في أكسفورد لدراسة الفلسفة والسياسة والاقتصاد، وأنهى دراساته بالحصول على مرتبة الشرف الثانية في السياسة، والمرتبة الثالثة بالاقتصاد. مشكلة عمران الاساسية ، انه اصطدم بالجيش ، ولذلك بدأ تازمات نهال عليه من كل حددب وصوب .

وبعد إسقاط حكومة حزب إنصاف الباكستاني الذي يتزعمه عمران خان ، تتهيأ باكستان لإجراء الانتخابات العامة، حيث أعلن مكتب الرئيس الباكستاني عارف علوي حل البرلمان والحكومة تمهيدا لإجراء الانتخابات

ويتنافس في الانتخابات المقبلة أكبر الأحزاب الباكستانية، على رأسها حزب الرابطة الإسلامية الباكستانية (جناح نواز شريف) الذي يقوده شهباز شريف، وحزب الشعب الباكستاني الذي يقوده سليل عائلة بوتو بيلاوال بوتو زرداري، وحزب إنصاف الذي يتزعمه عمران خان

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 × اثنان =

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube