https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

قالت وكالة رويترز إن التوترات تتصاعد بين الهند وصندوق النقد الدولي بعد اتهامه البنك المركزي الهندي بالتدخل المفرط في سوق العملات، الأمر الذي رفضته نيودلهي.

ويقول الصندوق إن تحركات الروبية الهندية مقيدة للغاية منذ ديسمبر/كانون الأول 2022، مما يشير إلى أن البنك المركزي يقوم بـ”تدخلات مالية مفرطة” أي فوق المستويات الضرورية لتحقيق التوازن في السوق.

 

ونتيجة لذلك، أعاد الصندوق تصنيف نظام الصرف الأجنبي في الهند، معتبرا أن التدخلات المالية هي السبب وراء تحول النظام من “التعويم” إلى “الاستقرار عبر التدخل المباشر”.

 

وقوبلت هذه الاتهامات بالرفض من الهند التي اعتبرتها “غير مبررة”، إذ تصر على أن تقديرات الصندوق غير مطابقة للواقع المالي والاقتصادي الحالي.

الروبية تراجعت بنسبة 2% فقط أمام الدولار خلال 10 أشهر (رويترز)

 

وتراجعت الروبية الهندية بنسبة 2% أمام الدولار الأميركي بين ديسمبر/كانون الأول 2022 وأكتوبر/تشرين الأول 2023.

 

ويعتقد أن البنك المركزي الهندي قد تدخل بمبلغ يصل إلى 78 مليار دولار لدعم الروبية خلال تلك الفترة، وفقا لتقديرات اقتصادية.

 

ورغم أن الهند تعمل على تعزيز احتياطياتها النقدية، يظل النقاش حول تدخل البنك المركزي وسياسته النقدية حساسا للغاية، خاصة بعد وضع الولايات المتحدة الهند في قائمة المراقبة بسبب التدخل في القيمة النقدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر − 16 =

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube