https://chinaasia-rc.org/wp-content/uploads/2020/07/CAC.png

اتواصل الفيليبين مناورات بدأتها الأسبوع الماضي في بحر الصين الجنوبي تشمل تدريبا على الملاحة، وعمليات القوارب الصغيرة وعمليات الصيانة وعمليات لوجستية.

ووصف مسؤول في تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية المناورات بأنها “جزء من الجهود الرامية لضمان سلطة مانيلا البحرية، في المياه المتنازع عليها مع الصين “.

وينفذ خفر السواحل الفلبيني التدريبات على مقربة من جزيرة ثيتو التي تسيطر عليها مانيلا من جهة، وسكاربورو شول الخاضعة لسلطة الصين على وقع ارتفاع التوتر في البحر الغني بالموارد

وقال الناطق باسم خفر السواحل الفلبيني كومودور أرماندو باليلو: “ندعم مقاربة كل الأمة في حماية سلطتنا القضائية البحرية”.

وبدأت التدريبات، بينما أجرت القوات المسلحة الفلبينية، مناورات مشتركة مع الجيش الأمريكي انتهت الجمعة.

وأثار الكشف عن وجود مئات السفن الصينية الشهر الماضي في جزر سبراتلي، السجال الدبلوماسي الأخير بين البلدين.

ورفضت الصين، التي تطالب بالبحر بأكمله تقريبا، مطالبات الفلبين المتكررة بسحب السفن، وأصرت على أنها ليست إلا سفن صيد.

ونشرت مانيلا ردا على ذلك مزيدا من السفن ضمن دوريات، بينها سفن تابعة لخفر السواحل وسلاح البحرية، لتكثيف الرقابة، ومنع الصيد غير المشروع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Share via
Copy link
Powered by Social Snap
Visit Us On TwitterVisit Us On FacebookVisit Us On Youtube