قمة آسيوية افريقية في اندونيسيا


عقدت القمة الآسيوية - الإفريقية في نيسان الماضي اجنماعا لها في العاصمة الاندونيسية جاكرتا واصدرت ثلاث وثائق تضمنت (رسالة باندونج) و(إعلان إحياء علاقات الشراكة الاستراتيجية الجديدة بين آسيا وأفريقيا) و(إعلان فلسطين).
وفقا لما اوردته وكالة (lhv) العالمية للأنباء قال الرئيس الإندونيسي جوكو ويدودو في الحفل الختامي للقمة "صدقنا بنجاح على ثلاث وثائق هامة شملت رسالة باندونج وإعلان إحياء علاقات الشراكة الاستراتيجية الجديدة بين آسيا وأفريقيا وإعلان عن فلسطين".

واضاف إن زعماء و وفود من آسيا والدول الأفريقية عملت جاهدة من أجل إتخاذ خطوات ملموسة نحو تعزيز وتطوير نظام عالمي أكثر سلماً وعدلاً، والعمل قدماً نحو تحقيق التعاون النفعي القائم على مصلحة الطرفين، وتضييق فجوة التنمية، والاعتراف بدولة فلسطين .

واوضح ان الزعماء عملوا على ضمان الدعم المالي لمشروعات تطوير البنية التحتية من خلال البنك الآسيوي للاستثمار في البنية الأساسية.

واقرت القمة اعتبار يوم 24 أبريل من كل عام يوماً لآسيا وأفريقيا، وإنشاء مركز آسيا وأفريقيا في إندونيسيا وإعلان باندونج عاصمة للتضامن الآسيوي - الأفريقي.

وأكد قادة آسيا وأفريقيا على أهمية إقامة تعاون دولي أوثق ورد منسق لمكافحة الاوبئة والامراض المعدية.

وفي (رسالة باندونج) المكونة من 41 مادة، اتفق القادة على التغلب على التحديات الصحية عن طريق دعم تنفيذ غطاء صحي عالمي لتحسين وصول شبكات الخدمات الصحية والسلامة الاجتماعية والأمن الصحي.
كما أكدوا على أهمية تعزيز الاتصالات بين الشعوب عن طريق تسهيل وتشجيع التفاعل والتبادل بين الشباب والنساء.
وفي الرسالة دعا قادة آسيا وافريقيا الى تعزيز وتقوية تخفيض مخاطر الكوارث بما في ذلك الاستعدادات والرد وجهود الشفاء المبكر.
وفي ما يخص وثيقة (تنشيط الشراكة الاستراتيجية الآسيوية – الإفريقية) جدد الزعماء التأكيد على أهمية الشراكة كإطار للتعاون بين دول إفريقيا وآسيا في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والعلمية، بجانب مراجعة تنفيذ المبادرات السابق تبنيها وما حققته من نتائج.
واتفق الزعماء على تدوير رئاسة الشراكة كل اربع سنوات لتنشيطها، وعقد مشاورات وزارية حول المبادرة كل عامين على هامش الجمعية العامة للأمم المتحدة، وعقد اجتماعات سنوية بين طرفي الرئاسة المشتركة للمبادرة.
في وثيقة (إعلان فلسطين) أعاد زعماء آسيا وافريقيا التأكيد على الدعم السياسي الأفرو- آسيوي لتحقيق استقلال دولة فلسطين.
ومن المقرر أن في مدينة باندونغ احتفالية بمناسبة الذكرى الـ60 لانعقاد مؤتمر باندونغ، الذي أطلق حركة عدم الانحياز والذكرى العاشرة للشراكة الاستراتيجية الإفريقية – الآسيوية الجديدة التي وقعتها الدول الأعضاء سنة 2005م.
وعقدت القمة على مدى يومين تحت شعار (تعزيز تعاون الجنوب-الجنوب لتعزيز السلام والرفاهية العالمية) بمشاركة قادة ووفود من حوالي 100 دولة آسيوية وأفريقية, و15 دولة مراقبة و17 منظمة دولية.



المصدر:
http://chinaasia-rc.org/index.php?d=51&id=1639

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc