البولنديون "يبقون البحصة "


لم يتمكن الرئيس البولندي اندريه دودا من تحمل الاذلال اليهودي المستمر لبلاده. اضطر دودا للرد على الكراهية اليهودية ،بعد ان طفح كيل الحقد اليهودي على البولنديين . فاليهود نظموا احتجاجات واسعة ضد تصريح رسمي بولندي ينفي فيه مسؤولية الشعب البولندي عن ما يسمى " بالمحرقة "، والسفير البولندي في اسرائيل تعرض للبصق والاهانة – رغم حصانته الدبلوماسية .والابواق الصهيونية اتهمت بولندا " بمعاداة السامية . الرئيس البولندي " بق البحصة " واعلن ان افعال اليهود هذه – بما فيها الاعتداء على السفير - أظهرت كراهية اليهود للمواطن البولندي، وامتهنت كرامة بولندا وكبرياءها . حسن ان اكتشف البولنديون – ولو متأخرين- حقيقة الصهاينة وعمق حقدهم على كل ماهو غير يهودي.



المصدر:
http://chinaasia-rc.org/index.php?d=50&id=2346

Copyright © 2009, All rights reserved - Powered by Platinum Inc