جديد المركز
كتب رئيس المركز
مقالات الصحف
شاركنا برأيك
ندوات و تقارير
الصين ومؤتمر الحزب الشيوعي

يفتتح غدا في بكين المؤتمر 19 للحزب الشيوعي الصيني ، أكبر الاحزاب السياسية في العالم

ووفق المتحدث باسم المؤتمر توه تشن ،فإن المؤتمر "سيقدم ترتيبات استراتيجية جديدة للاصلاح والتنمية فى الصين خلال السنوات الخمس المقبلة وما بعدها." وأضاف "انه حدث بالغ الأهمية حيث ان الصين تنطلق إلى مرحلة حاسمة من بناء مجتمع رغيد الحياة بشكل معتدل ومرحلة حاسمة لتطوير الاشتراكية ذات الخصائص الصينية." وسيشارك في المؤتمر الذى يعقد كل خمس سنوات 2280 مندوبا ، تم اختياره من المستوى القاعدي. وقال توه إنه سيتم انتخاب القيادة الجديدة، التى ستمتد فترتها، وهي 5 سنوات، إلى ما بعد 2020 حيث يتوقع الانتهاء من عملية بناء مجتمع رغيد الحياة بشكل معتدل. كما سيتم تعديل دستور الحزب. وأكد "يجب ان تمثل التعديلات بشكل كامل أحدث الممارات الناجحة للماركسية في الصين فضلا عن مفاهيم الحوكمة الجديدة وكذا الافكار والاستراتيجيات المقترحة من قبل اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني وفى القلب منها الرفيق شي جين بينغ منذ المؤتمر الوطني الـ18 للحزب، فضلا عن خبرات جديدة فى التمسك بقيادة الحزب وتقويتها وأيضا فى الحوكمة الصارمة للحزب." ومن المتوقع ان تكون مناقشات مفاهيم شي الجديدة بشأن الحوكمة وكذا أفكاره واستراتيجياته هي الخط الرئيسي خلال الحدث. والأكثر أهمية، سيجمع المندوبون الحكمة بشأن كيفية تعزيز تطوير الاشتراكية ذات الخصائص الصينية. وقد حددت الصين عام 2020 كموعد للانتهاء من عملية بناء مجتمع رغيد الحياة بشكل معتدل قبل عام واحد من احتفال الحزب بالذكرى المئوية. ويتكون هدف 2020 من عنصرين، القضاء على الفقر فى أرجاء البلاد ومضاعفة إجمالي الناتج المحلي ودخل الفرد مقارنة بمستويات 2010. وبحلول 2049 -- الذكرى المئوية لتأسيس جمهورية الصين الشعبية -- يتعين ان تصبح الصين دولة اشتراكية حديثة تتسم بالازدهار والقوة والديمقراطية والتقدم الثقافي والتناغم. وفى الخطاب التمهيدي قبل المؤتمر الوطني ال19 للحزب، أكد الامين العام للحزب شي على الثقة فى الطريق والنظرية والنظام والثقافة فيما يتعلق بالاشتراكية ذات الخصائص الصينية التى قال عنها انها "الفكرة الرئيسية لكل نظريات الحزب وممارساته" منذ بداية الاصلاح والانفتاح منذ قرابة أربعين عاما. تجدر الإشارة إلى ان إشارة شي المتواصلة إلى الاشتراكية ذات الخصائص الصينية تشير إلى ايمانه بأن الحزب الشيوعي الصيني اختار الطريق الصحيح للصين، وهذا يظهر فى القفزات الكبيرة التى حققتها الصين خلال العقود الاربعة الماضية. يذكر ان التقدم الذى تحقق خلال الاعوام الخمسة الماضية يظهر جليا. فقد توسع إجمالي الناتج المحلي بمتوسط سنوي بلغت نسبته 7.2 بالمئة فى الفترة من 2013 إلى 2016، مقارنة بـ4 بالمئة فى الاقتصادات النامية وفقط 2.6 بالمئة فى النمو العالمي.وفى الوقت نفسه، فان عدد الافراد الذين يعيشون فى الفقر انخفضإلى 43.35 مليون بحلول نهاية 2016، مقارنة بنحو 100 مليون بحلول نهاية 2012، وفقا لما ذكره توه، الذي أشاد "بالتقدم الكبير الذى تحقق فى مكافحة الفقر."


عودة إلى الأعلى

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق

جميع الحقوق محفوظة 2009
Powered by Platinum
أضف إلى المفضلة