جديد المركز
كتب رئيس المركز
مقالات الصحف
شاركنا برأيك
ندوات و تقارير
اليوان الصيني عملة عالمية

يستعد صندوق النقد الدولي لإدراج العملة الصينية اليوان أو "الرينمنبي" عملة احتياط، وهي ميزة لا تتمتع بها إلا أربع عملات عالمية رئيسية، وهي الدولار الأميركي واليورو والجنيه الإسترليني والين الياباني.

ويعني هذا اعترافا من المؤسسة الدولية بالموقع الذي استطاعت العملة الصينية أن تتبوأه توازيا مع مكانة الاقتصاد الصيني في العالم. ومن المتوقع أن يوافق مجلس إدارة الصندوق يوم غد الاثنين على الخطوة التي مهدت لها مديرة الصندوق كريستين لاغارد قبل الاجتماع بالموافقة بصورة علنية. ومن أجل الحصول على هذا المركز، قام البنك المركزي الصيني بعدة خطوات لتوسيع نطاق تحرك أسعار الفائدة وإعطاء مرونة أكبر لدخول المستثمرين الأجانب إلى الأسواق الصينية رغم معارضة مجموعات المصالح في الصين. ويعني إدراج اليوان إضافته إلى حقوق السحب الخاصة التي يستخدمها صندوق النقد لإقراض الدول الأعضاء وتستخدمها الدول في زيادة احتياطها بالصندوق. يذكر أن حقوق السحب الخاصة هي أصول للاحتياطي أصدرها صندوق النقد عام 1969 لتعزيز نظام اتفاقية بريتون وودز التي تنظم أسعار الصرف والتي أعقبت الحرب العالمية الثانية. وقد أصدر الصندوق 204 مليارات من حقوق السحب الخاصة حتى سبتمبر/أيلول الماضي، أي ما يعادل 280 مليار دولار ويتم حاليا تقييم سعر حقوق السحب طبقا للأربع عملات التي يستخدمها الصندوق. وسيتم إدخال اليوان الصيني في المعادلة بعد الموافقة على ذلك في اجتماع غد الاثنين لمجلس إدارة الصندوق. وفي المدى المنظور، يتوقع خبراء أن يؤدي إدراج العملة الصينية في سلة عملات الصندوق إلى زيادة خارجية في الطلب على الأصول المقومة باليوان أهمية الخطوة و تعتبرهذه الخطوة مهمة بالنسبة للصين. إذ تعتبر الأولى في مثل هذا الإطار منذ إدخال اليورو إلى سلة عملات الصندوق في 1999 وبما أن البنوك المركزية للدول تستخدم احتياطاتها من العملات الأجنبية لشراء عملاتها أو لتسديد ديونها الدولية، فإن إدراج اليوان يعني أن البنوك المركزية تستطيع الحصول على بديل آخر للدولار واليورو وبالنسبة لكثير من الاقتصادات الناشئة فإنها تحتفظ في الأصل بعلاقات تجارية قوية مع الصن وقد تعكس احتياطاتها مثل هذه القوة. يضاف إلى ذلك أنه بعد نحو أربعة عقود من الإصلاحات، فإن العملة الصينية يمكن أن ينظر إليها حاليا على أساس أنها استطاعت النجاح في اختبار صندوق النقد من حيث قابلية التحويل إلى عملات أخرى


عودة إلى الأعلى

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق

جميع الحقوق محفوظة 2009
Powered by Platinum
أضف إلى المفضلة