جديد المركز
كتب رئيس المركز
مقالات الصحف
شاركنا برأيك
ندوات و تقارير
هبوط حاد في تجارة الصين مع افريقيا

لاول مرة منذ عقود ، تشهد العلاقات التجارية الصينية مع افريقيا تراجعا ملحوظا فقد تقلصت أرقام مبادلات الصين مع القارة السمراء، بنحو 43 في المائة ،

ونزل حجم الاستثمارات الصينية في افريقيا بنحو 40 في المائة خلال النصف الأول من العام الحالي. وكانت الصين قد أعلنت العام الماضي عزمها استثمار 100 مليار دولار في أفريقيا خلال الخمسة أعوام المقبلة في إطار مبادرتها التي أطلقت عليها "نفس الحزام نفس الطريق"، والتي تهدف إلى استعادة أمجاد طريق الحرير، غير أن رياح الدورة الاقتصادية جرت بما لا تشتهي السفن الصينية. وعزت الصين تراجع مبادلاتها مع افريقيا إلى ضعف نمو الاقتصاد العالمي وانخفاض أسعار المواد الأولية وانتشار وباء إيبولا، بالإضافة إلى تراجع معدل نمو الاقتصاد الصيني وأصبحت الصين منذ 2009 الشريك التجاري الأول لأفريقيا، بعد أن تجاوزت وارداتها مع القارة السمراء حجم واردات أميركا من هذه الأخيرة. ومولت الصين العديد من مشاريع البنيات التحتية في البلدان الأفريقية، خاصة في مجال الموانئ والطرق، كما استثمرت الشركات الصينية في مشاريع متنوعة في مجالات الطاقة والمعادن والمصارف وصناعة السيارات والسياحة والعقار والطاقات المتجددة. وقد ارتفع حجم التجارة بين الصين وأفريقيا من عشرة مليارات دولار امريكي في عام 2000، الى 220 مليار دولار في العام الماضي، وتسعى الصين لرفع الرقم إلى ما فوقال300 مليار العام الحالي ، لكن ازمة الاقتصاد العالمي والركود في الاقتصاد الصيني جعلا الوصول الى هذا الرقم صعبا ، ومن المتوقع ان يهبط التبادل التجاري بين الصين وافريقيا هذا العام كثيرا عن الارقام التي تحققت العام الماضي.


عودة إلى الأعلى

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق

جميع الحقوق محفوظة 2009
Powered by Platinum
أضف إلى المفضلة