جديد المركز
كتب رئيس المركز
مقالات الصحف
شاركنا برأيك
منبر البحث العلمي
كرة الثلج

كتب محمد خير الوادي :
لم تكن القيادة السعودية في وضع صعب لا تحسد عليه مثلما هي الان .فالتطورات التي تتلاحق كل يوم عقب  مقتل الصحفي الخاشقجي لا تحمل انباء سارة ، وانما تزيد الامور تعقيدا .

.فقد خسرت السعودية خلال الاسابيع القليلة المنصرمة جل رصيدها السياسي والديني، وبات عدد اصدقائها وحلفائها يتناقصون يوميا
صحيح ان القيادة السعودية قد باشرت بالاقدام على خطوت لانقاذ الموقف  ، مثل الاعتراف - بعد انكار طويل - بمقتل الخاشقجي في القنصلية السعودية في اسطنبول ، واعفاء بعض المسؤولين من مناصبهم   ، واضطرار وزير الخارجية السعودية الى التصريح ان عملية القتل   كانت خطأ جسيما ، ، لكن الصحيح ان هذه الاجراءات لم تهدأٌ من الحملة الدولية ضد السعودية ولم تخفف من الضغوط التي تمارس عليها .والغموض المتعمد وعدم المصارحة هما السبب  الرئيسي في استمرار هذه الازمة وتحولها الى كرة من الثلج ، تكبر كلما تدحرجت .ثم ان تشعب هذه المسألة وتفاقمها ، يطرح عددا من الاسئلة الثقيلة والحارقة والتي ينبغي على القيادة السعودية ان تجيب عليها بشفافية كاملة . من هذه الاسئلة : - كيف تحرك مسؤولون كبار ينتمون الى عدة مؤسسات رسمية حساسة ،بآن واحد وبتنسيق مسبق لتنفيذ العملية في اسطنبول ؟ الا يعني هذا ان هناك جهة ما اصدرت الامر ؟ وما دام ان السلطات الحاكمة تنكر صلتها بعملية القتل وتعتبر ذلك خطأ جسيما ، فلماذا لا يتم الكشف  اذا،عن  الجهة التي اصدرت الاوامر  بالعملية ومحاسبتها ؟ - بما  ان الخاشقجي قد قتل في القنصلية السعودية - حسب الاعتراف الرسمي-، فاين جثته ولماذا يتم اخفاءها ،ولماذا لا تجري لها عملية دفن لائقة في السعودية نفسها والسماح بفتح العزاء هناك، لا سيما بعد ان قدم ملك السعودية وولي العهد تعازيهما لابن الخاشقجي في الرياض ؟ -هل ستستجيب الرياض للدعوة التركية بمحاكمة المتورطين في عملية القتل في اسطنبول وأمام القضاء التركي ؟ وهل ستتحمل القيادة السعودية التبعات الهائلة لذلك؟ لقد فتحت عملية قتل الخاشقجي هذه على القيادة السعودية باب جهنم ،ولن يغلق هذا الباب وستبقى التأويلات المختلفة حاضرة ،ان لم تقدم الرياض اجوبة مقنعة وشفافة على الاسئلة المذكورة وغيرها، وتخبر العالم بتفصيلات ما جرى فعلا وتحاسب المسؤولين الفعليين عن عملية القتل . 24/9/2018


الرجاء إرسال تعليقك:

الاسم  
التعليق

عودة إلى الأعلى

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق

جميع الحقوق محفوظة 2009
Powered by Platinum
أضف إلى المفضلة