جديد المركز
كتب رئيس المركز
مقالات الصحف
شاركنا برأيك
ندوات و تقارير
زيارة كيم الى بكين

تلبية لدعوة من شي جين بينغ، الأمين العام للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني ورئيس جمهورية الصين الشعبية، قام كيم جونغ أون، رئيس حزب العمال الكوري ورئيس لجنة شؤون

الدولة بجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية، بزيارة غير رسمية إلى الصين من يوم الأحد وحتى اليوم الأربعاء. وخلال الزيارة، أجرى شي محادثات مع كيم في قاعة الشعب الكبرى ببكين. كما أقام شي وزوجته بنغ لي يوان مأدبة ترحيب لكيم وزوجته ري سول جو، وشاهدو عرضا فنيا معا. وخلال المحادثات، عبر شي عن خالص ترحيبه نيابة عن اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني إلى كيم لزيارته الأولى إلى الصين. وقال شي إنه يقدر إرسال كيم خطاب تهنئة إليه عقب انعقاد المؤتمر الوطني الـ19 للحزب الشيوعي الصيني وإعادة انتخابه أمينا عاما للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني وتوليه منصب رئيس اللجنة العسكرية المركزية للحزب الشيوعي الصيني. وعبر شي كذلك عن امتنانه لكيم لتهنئته أياه مرة أخرى قبل عدة أيام فور إعادة انتخابه رئيسا لجمهورية الصين الشعبية ورئيسا للجنة العسكرية المركزية للبلاد. وقال شي إن زيارة كيم إلى الصين، والتي تأتي في وقت خاص لهي من الأهمية بمكان، وتجسد بشكل تام الأهمية البالغة التي يوليها الرفيق الرئيس واللجنة المركزية لحزب العمال الكوري للعلاقات بين البلدين والحزبين. وقال شي لكيم "نقدر عاليا هذه الزيارة". من جانبه أوضح كيم أن الرفيق شي جين بينغ حظي بدعم الحزب الشيوعي الصيني وأبناء البلاد بأسرها، وأضحى نواة القيادة وأعيد انتخابه رئيسا لجمهورية الصين الشعبية ورئيسا للجنة العسكرية المركزية، مشيرا إلى أن ذلك استدعى منه الحضور لتهنئة شي شخصيا، بما يتماشى مع التقليد الودي بين جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية والصين. وتابع كيم قائلا إنه في الوقت الراهن يتطور الوضع في شبه الجزيرة الكورية على نحو سريع وجرت العديد من التغيرات الهامة، مضيفا أنه شعر أنه يتعين أن يأتي في هذا الوقت ليطلع الأمين العام الرفيق شي جين بينغ شخصيا على الوضع انطلاقا من الصداقة والمسؤولية الأخلاقية .شيخهوا


عودة إلى الأعلى

 طباعة طباعة   أرسل إلى صديق أرسل إلى صديق

جميع الحقوق محفوظة 2009
Powered by Platinum
أضف إلى المفضلة